يقول مثل من أمثال الغربين :السمكة الميتة تجري مع التيار ...


أدهشني هذا المثل في معناه العميق والواضح حيث السمكة الميت تسلم نفسها للتيار 

تقول فتات :كنت الاحظ مجموعة من صديقاتي يذهبن خلف الحمامات ويبقون فترهناك  انتابني الفضول و لكن لانني انطوائية وخجولة وغالباً ما كنت أجلس وحدي أستحييت أن اسالهم  عن سبب ذهابهم .....ولكن ذهابهم المتكرر جعلني أتشجع وأتبعهم ......





ففوجئت بهم اذ كل واحدة تمسك  سيجارة وتتباها هي وصديقتها  بما يفعلن ,,عندما شاهدوني تلبكن واذ اقتربت واحدة منهن الي لتعطيني سيجارة لاجربها وراحت تخبرني انها ممتعة ولذيذة وعلي أن أجربها ..وعندما جربتها شعرت بدوار وبدأت بالسعال وسط ضحكاتهن وانهالت النصائح على لتعلمني كيف أدخل عالمهن.


واستمر الوضع لعدت ايام حتى بدأت أشعر أنني اسلك طريق الادمان ليقظني شيئاً داخلي لأقول لهم لااريد الذهاب سابقى بالصف اشرب كأساً من العصير واتناول علكة في النعناع ......

وأيقنت أنني لن أكون سمكة يجرها التيار لست مضطرتاً أن أكون مثل أحد وأنا أعلم أنه غلط